تسجيل الدخول

“الكوورة إنفو” تنشر حقيقة ماحدث لبيجيلي مع الفريق التونسي

korainfo7 فبراير 2017آخر تحديث : منذ 5 سنوات
“الكوورة إنفو” تنشر حقيقة ماحدث لبيجيلي مع الفريق التونسي

حصلت “الكوورة انفو” من مصادر رسمية على حقيقة ما حصل حول التجربة الأخيرة التي قام بها نجم المنتخب الوطني (المرابطون) ونادي لكصر بيجيلي بوبكر سالم في تونس ولم تكلل بالنجاح ، حيث عاد اللاعب لناديه في الدوري الموريتاني بعد أسابيع شتاء بلاد أبو القاسم الشابي

وكانت وسائل إعلام موريتانية قد تناولت الموضوع بشكل غير دقيق مما أثار امتعاض بعض المقربين من اللاعب الذي يصنف من خيرة المهاجمين الموريتانين في الوقت الحالي ، إذ سبق واستغرب محللو بي ان سبورت وجوده في دوري مثل الدوري الموريتاني ، والذي تألق في المرحلة الأولى منه هذا الموسم بشكل كبير حتى احتل صدراة الهدافين بجدارة قائدا بذلك عميد الأندية الموريتانية لمقدمة الركب الرياضي

وبحسب المعلومات الموجودة فإن اللاعب تلقى اتصالا من شركة تونسية تعنى بتسويق اللاعبين وبالتحديد تلك التي تولت الاشراف على الودية بين المنتخب الوطني ونطيره التونسي في شهر نفمبر الماضي ، وذلك من أجل ضمه لفريق سيدي بوزيد الذي يصارع من أجل البقاء في الرابطة المحترفة الأولى بتونس وقد طالب اللاعب اصحاب العرض بالتواصل مع وكيل اعماله وهو المدرب المعروف أحمد سالم أحماد (تال) وقد برم الطرفان مسودة اتفاق جيدة بالنسبة للاعب وفيها العديد من الميازايا المطلوبة بالنسبة له ولناديه وكذلك الوسطاء ، وغادر بالفعل نجم الكرة الموريتانية لتونس عن طريق الطائرة المغربية ليصلها قبل أيام من نهاية “مريكاتو” الشتوي

وقد وقع رسميا على المسودة بالرغم من تأخر (ليبراسبون) حتى الدقائق الأخيرة من موسم الانتقالات وبالرغم من محاولة عرقلة الاتفاق من طرف الاتحاد التونسي لكرة القدم بداعي إنه تم ابرامه بعد 6 دقائق من نهاية الوقت الا إن شركة (ورانج) عللت الموضوع لانقطاع الشبكة ذلك اليوم

، ليتنقل اللاعب لمدينة سيدي بوزيد التي تبعد عن تونس العاصمة ما يقارب 300 كلم ويبدأ في مشواره الرياضي هناك ، من حيث بدأت شرارة الثورة التونسية 2011 … ويبدو إن الفريق التونسي يعاني كمعاناة أندية موريتانيا حيث لم يستطع دفع المبلغ المتفق عليه مع وكيل اعمال اللاعب وبدأ بالمماطلة ،

إلا إن ذكاء الوسيط الذي يعتبر من أشهر المدربين الموريتانيين ، حال دون ذلك حيث وضع في مسودة الاتفاق بندا ينص على إن المبالغ المطلوبة إذا لم تدخل حساب نادي لكصر قبل 31 يناير يعتبر الاتفاق في خبر كان ، وهو ما انقذ النجم الموريتاني من فخ كان في انتظاره ، ومعاناة أخرى أقسى من التي يتلقاها في الدوري الموريتاني وبتعليمات من وكيله بقي بيجيلي مع الفريق التونسي حتى بداية الشهر الجاري أي تجاوز الفترة التزمنية المحددة لابطال الصفقة ، ويعود لموطنه نادي لكصر ، لكن مستحقاته على الفريق التونسي الذي لعب له خمسة عشر يوما مازالت في عنقه

عودة اللاعب من جديد فتحت بعض التكهنات حول امكانية انتقاله لأحد الفرق الغنية وخاصة نادي افسي نواذيبو ، لكن المصادر المذكورة فندت الموضوع وأكدت إن اللاعب باق مع نادي لكصر حتى الذهاب بألأوراقه محترفاً ولن تغريه أي أموال فتعلق إدارة الفريق واللاعبين والجمهور به أحب إليه من أي مال سوف يحصده من فريق آخر

رابط مختصر