تسجيل الدخول

سيدي انجاي .. نهاية اسطورة

2021-07-20T17:55:23+00:00
2021-07-20T18:25:06+00:00
الإفتتاحية
mr-alkooa20 يوليو 2021آخر تحديث : منذ شهرين
سيدي انجاي .. نهاية اسطورة
كتب - المصطفى مامون

ودعت كرة القدم الموريتانية اليوم احد المدربين العظماء الذين كانت بصمتهم كبيرة على المستوى الوطني وساهموا في تكوين الاجيال الحالية التي شكلت نواة بناء مجتمع كروي حقيقي بات يحسب له الف حساب على المستوى الدولي .

انه المدرب القدير سيدي انجاي رحمه الله الذي تعود جمهور الملاعب الوطنية على ان يكون دائما الجندي الخفي وراء تميز اي فريق في البطولة الوطنية بعيدا عن الصخب الإعلامي والبحث عن الشهرة والظهور العلني .

قاد المرحوم سيدي انجاي عدد كبير من اندية في النخبة في الدوري الوطني وحقق معها نتائج كبيرة رغم شح الامكانيات وصنع نجوما لكرة القدم الوطنية رفعوا العلم الوطني في محافل رياضية مختلفة

من بين الاندية التي تولى تدربها تجكجة والشرطة والوئام والكدية واسنيم والجيش الوطني اضافة لبعض منتخبات الفئات السنية، وقد شهد له جميع اللاعبين الذين اشرف على تدريبهم في مرحلة ما بالحنكة والتميز والتواضع ودماثة الاخلاق وحب الوطن والرياضة .

سيدي انجاي إسم لن يتكرر في عالم التدريب الوطني ويستحق عن الاسرة الرياضية تكريما خاصا يليق بشخصية طيبة افنت حياتها في خدمة الرياضة والرياضيين وساهمت في بناء اجيال رياضية محترمة وانتشلت عشرات الشبان من المسلكيات الشاذة وجعلت يعشقون كرة القدم

يستحق الرجل على موريتانيا تكريما رمزيا على الاقل بعد رحيله عن عالميا بتسمية احد الملاعب او المركبات الرياضية على اسمه تعويضا عن التكريم الذي كان يفترض ان يحصل عليه في حياته ولم يحدث ذلك

رحم فقيد الرياضة الموريتانية واسكنه فسيج جنانه والهم ذويه الصبر والسلوان ، وإنا لله وإنا إليه راجعون

رابط مختصر