الشبيبة يسير على خُطا مواطنيه ويجهض تجربة بسام

korainfo27 ديسمبر 2014485 views مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
الشبيبة يسير على خُطا مواطنيه ويجهض تجربة بسام

أعلن نجم الكرة الموريتانية المحترف في صفوف شبيبة القبائل الجزائري مولاي أحمد “بسام” في تدوينة مقتصرة باللغة الفرنسية على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك إن المبارة المقبلة للفريق هي الأخيرة له مع النادي الكناري وهو ما فسره المتابعون أنه رحيل مع بداية المريكاتو الشتوي بعد أن فشل الموريتاني الموهوب في انتشال الفريق من المعاناة التي يعانيها منذ سنوات
تجربة بسام ليست هي التجربة الموريتانية الاحرافية الأولى التي يتم اجهاضها من طرف الأندية الجزائرية حيث سبقه إلى ذلك ثلاث لاعبين كلهم باءت تجربته بالفشل وعاد لموريتانيا منهارا ويبدأ حياته الرياضية من جديد وينجح
أول تلك التجارب تجربة موسى تراوري مع اتحاد العاصمة الذي اغتصب اللاعب من نادي الوئام دون دفع أي مبلغ مستغلا عدم وجود عقدا للاعب مع الفريق الموريتاني ، لكن الفتى الموريتاني تفاجأ من كون النادي الجزائري يريده كطالب في الأكادية لتكوينه وبيعه لأندية أخرى وهو ما لم يقبله ليعودوه حفاة عراة الى نواكشوط ، قبل أن يرحل للمغرب في عدة تجارت كانت كلها ناجحة نسبيا وأهمها تجربة المغرب التطواني وجمعية سلا
التجربة الثانية كانت مع تكدي الذي سحر قادة الأندية العربية في مباراة موريتانيا مصر وانهالت عليه العروض من جميع الدول لكنه اختار فريق سعيدة القادم من دوري الدرجة الثانية على حساب أندية عربية أخرى ليبية وتونسية ، ومع إنه قدم موسما قل له النظير وتوج بجائزة أحسن لاعب محترف الان ذلك لم يشفع له عندما تراجع مستواه
أما التجربة الثالثة فكان ضحيتها لاعب اف س نواذيبو المامي تراوري الذي تميز في الدوري ومع المنتخب المحلي فظن قادة جمعية اشليف إنه يستطيع لوحده القفز بفريقهم الى المقدمة وخطف الدوري الجزائري فلم يوفق في ذلك مع أنه قدم مباريات جيدة بشهادة الجميع ، فعادوه بدوره الى بلده منهكا ، فوجد فيه الغينيون ضالتهم وهاهو يبدع معهم للموسم الثاني على التوالي
والغريب إن هذه التجارب لم تفشل في الدول العربية الأخرى فجارة الجزائر تونس تألق فيها دومنيك وخرج من النادي السفاقسي مرفوع الرأس في صفقة هي الأهم في تاريخ الكرة الموريتانية ، والان اسماعيل دياكتى أيضا يوشك على مغادرة للاتحاق بناد أكثر أهمية و نفس الشيء يحصل مع المغرب بالرغم من قله تواجد المحترف الموريتاني فيها
فما هو السبب في اختيار الأندية الجزائرية من طرف اللاعب الموريتاني وهو يعلم مسبقا إنها لن تعطيه أي فرصة لتنمية موهبته ، بل تفرغ ما لديه وترميه بعيدا ؟

رابط مختصر